أرقامنا الهندية..وأرقامهم العربية..

 

..في محاضرة اللغة الإنجليزية في الكلية

طلب منا الدكتور الكتابة بالأرقام العربية..استغربنا الموضوع

..لكن تبين لنا أنه يقصد مايعرف بالأرقام الإنجليزة



..المهم

..أخذ يشرح لنا أن الأرقام التي نكتب بها هي أصلا هندية

وأن الإنجليز أخذوا شكل الأرقام من العرب..
..
بالنسبة لي هذه المعلومة لأول مرة أسمع بها..

لذلك الموضوع أثار عندي الكثير من التساؤلات

 

رجعت للبيت ومباشرة قمت بالبحث عن الموضوع

 

..وجدت عدة مواضيع تحدثت عن ذلك

 

:وهنا سأكتب خلاصة ما وجدت

كان العرب وغير العرب يستخدمون أرقام أغريقة صعبة الكتابة معقدة جدا .

فالحرف الواحد مجموعة خطوط متشابكه..[تشبه الحروف الصينية نوعا ما]ا

بعد ذلك وفي العصر العباسي نتيجة لترجمة بعض كتب الفلك والرياضيات الهندية،استخدم العرب الأرقام الهندية [هي التي نستخدمها الآن]ا

الخوارزمي ساهم في نشر الارقام الهندية حيث أنه ممن ترجموا الكتب الهندية

الخوارزمي أيضا اخترع الارقام العربية الي لم تلق رواجا عند العرب والتي انتشرت فيما بعد في المغرب العربي والأندلس ومن هناك دخلت إلى أوربا

:طريقة الخوارزمي في اختراعه للأرقام العربية هي

لكل عدد زاوية بحيث رقم واحد زاوية واحدة ورقم اثنين زاويتين..وهكذا..والصفر بدون زوايا

 

 

أرقام

 

 

 

هل ينكر الغرب ذلك؟

– المهندس الإنشائي الكبير البروفيسور (كيني) قال في مقدمة أحد كتبه : يكفي العرب فخرا أن تكون أرقامهم أساسا لكل علومنا الحاضرة

الخوارزمي أول من استعمل كلمة ” الجبر ” وعنه أخذ الأوربيون هذه الكلمة واستعملوها فى لغاتهم بنفس اللفظ المنطوقة به( Algebra ) ، و لهذا يقول عنه البروفيسور سارتون و هو من مؤرخى تاريخ العلوم :- لقد أحدث الخوارزمىتأثيراً على الفكر الرياضى إلى درجة عظيمة لم يبلغها أى عالم آخر فى العصور الوسطى.. و نحن ندين له بكلمة ( الجبرا )ا

الهنود أنفسهم لايكتبون بأرقامهم..فتقريبا الكل يكتب بالأرقام العربية..ماعدا العرب.. 🙂

..

 

..

ختاما
هل العرب متفقون على أن تلك الأرقام كانت من صنعم وأن الأرقام التي يستخدمون هندية الأصل..؟ لا أظن

🙂

——

 

هنا دراسة أخرى تقول بأن كلا الطريقتين في الأرقام هي هندية الأصل لكن هذبها العرب

 

http://al-waha.net/mos1.html

Advertisements

21 تعليق

  1. نوفمبر 1, 2007 في 10:15 م

    مشكور اخي علي هذه المعلومة

    ارقامنا يستخدمونها هم ونحن نستخدم ارقام غيرنا

    احنا ينطبق علينا المثل القائل (( مثل مصري ))

    عاملين زي القرع يمد لبره

  2. نوفمبر 1, 2007 في 11:05 م

    أهلا أبو مروان..

    وصدق المثل المصري 🙂

  3. ayaneeq said,

    نوفمبر 3, 2007 في 7:31 ص

    مشكلتنا من داخلنا ..
    الغرب يعترف بقدراتنا واحنا محنا عارفين قيمتنا ..

    شي يقهر !!!
    شكرا ليك..

  4. نوفمبر 3, 2007 في 10:18 ص

    كما ذكرت كثير من مشاكلنا من داخلنا..

    ..
    ..
    أهلا بك..

  5. نوفمبر 3, 2007 في 9:14 م

    سمعت بتلك المعلومة سابقاً من معلمة اللغة العربية.. حينها استغربت كيف أن كل ثقافاتنا وإنجازاتنا تنتقل وتتطور لدى الغرب ونبقى نحن (محلك سرّ) ونعود لنستقي منهم العلوم والمعرفة بالرغم من أنها كانت بين أيدينا يابقاً ولكن عجزنا عن تطويرها
    هذا هو حالنا في شتى المجالات وليس الأرقام فقط

  6. نوفمبر 4, 2007 في 1:50 م

    أهلا قطر الندى..

    في هذه المرحلة من الزمن ..
    المسلمون في حالة لا يحسدون عليها..

    ولعل الله يحدث بعد ذلك أمرا..

  7. نوفمبر 8, 2007 في 8:58 م

    هاذي المعلومة اعرفها من زمان
    واستغرب اننا نستخدم الارقام الهندية وتاركين ارقامنا الاصل !

    بالفعل شي غريب

  8. نوفمبر 9, 2007 في 12:47 ص

    يقال أن الخوارزمي لما اخترع هذه الأرقام..
    لم تعجب الناس في ذلك الوقت..واستخدموا الأرقام الهندية..
    ثم انتشرت ارقام الخوارزمي في المغرب العربي ثم في الأندلس ثم إلى أوربا..

  9. أنمار said,

    نوفمبر 12, 2007 في 12:36 ص

    الهنود أنفسهم لايكتبون بأرقامهم..فتقريبا الكل يكتب بالأرقام العربية..ماعدا العرب..

    لا إله إلا الله
    أكثر المواضيع إثارة لي اليوم
    أشكرك
    إحتمال أبدأ بحث بنفسي
    أشكرك و شكرًا جزيلاً
    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

  10. نوفمبر 12, 2007 في 11:21 ص

    العفو أنمار..

  11. علوش said,

    نوفمبر 24, 2007 في 1:43 م

    الأرقام الهندية يقال عنها أنها أرقام غبارية، اما الانكليزية فهي عربية.

    عربية، هندية، المهم الاثنان اشتهروا في بلادنا ومن بلادنا مروا، وبسببنا يتم استخدامهم…

    وهذا لا يكفي، علينا نشر الحرف العربي، وتحويله إلى أساس في العلوم والتكنولوجيا، وهذه مهمة علينا وعلى أبنائنا من بعدنا.

    أنا لا أؤمن بصراع الحضارات، لكن أؤمن بتنافس الحضارات، هذا التنافس الايجابي هو سبب تقدم البشرية.

  12. ملاك said,

    مايو 3, 2008 في 3:24 م

    مشكووووورة وااااااااااااااااايد ع الموضوع الرووووعة ..

    صراااحة استفدنا منه واااااااااااااايد 🙂

    تحياتي 🙂

  13. hossam said,

    مايو 21, 2008 في 2:11 م

    شيقققققققققققققققققققققققققققققق ولزيز ونحن نريد المزيييييييييييييييييييد

  14. hossam said,

    مايو 21, 2008 في 2:12 م

    عيززززززززززززين الجديد بس بسةعه

  15. دمعة حب said,

    يونيو 8, 2008 في 3:19 ص

    كنتم خير امة اخرجت للناس لكن اين شرط التفضيل فينا الان اخف ان ياتي يوم نتعدي فيه استخدام الارقام الي الاحرف

  16. سبتمبر 5, 2008 في 9:12 م

    1 ،2 ، 3 ….. أرقام عربية أم هندية ؟!

    مـن قـرارات الـمـجـمـع الـفـقـهـي بـمـكـة الـمـكـرمـة

    الـقـرار الـثـالـث

    فـي عدم جواز اسـتبدال رسم الأرقام العربـيـة بـرسـم الأرقام المـسـتـعـمـلة فـي أوروبا

    الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده سيدنا ونبينا محمد وآله وصحبه وسلم تسليما كثيرا – أما بعد :

    فإن مجلس المجمع الفقهي الإسلامي قد نظر في الكتاب الواردة إلى الأمانة العامة لرابطة العالم الإسلامي من معالي وزير الأوقاف والشئون الإسلامية في الأردن الاستاذ كامل الشريف ، والبحث المقدم من معاليه إلى مجلس الوزراء الأردني بعنوان ” الأرقام العربية من الناحية التاريخية ” والمتضمن أن هناك نظرية تشيع بين بعض المثقفين ، مفادها أن الأرقام العربية في رسمها الراهن (1-2-3-4 ألخ) هي أرقام هندية ، وأن الأرقام الأوربية (etc 4-3-2-1 ) هي الأرقام العربية الأصلية ، ويقودهم هذا الاستنتاج إلى خطوة أخرى هي الدعوة إلى اعتماد الأرقام في رسمها الأوروبي في البلاد العربية ، داعمين هذا المطلب بأن الأرقام الأوربية أصبحت وسيلة للتعامل الحسابي مع الدول والمؤسسات الأجنبية التي باتت تملك نفوذاً واسعاً في المجالات الإقتصادية والاجتماعية في البلدان العربية ، وأن ظهور أنواع الآلات الحسابية و(الكمبيوتر) التي لاتستخدم إلا هذه الأرقام يجعل اعتماد رسم الأرقام الأوربي في البلاد العربية أمراً مرغوباً فيه إن لم يكن شيئاً محتوماً لا يمكن تفاديه .

    ونظرا أيضا فيما تضمنه البحث المذكور من بيان للجذور التاريخية لرسم الأرقام العربية والأوروبية .

    واطلع أيضا على قرار مجلس هيئة كبار العلماء في المملكة العربية السعودية في دورته الحادية والعشرين المنعقدة في مدينة الرياض ما بين 17 – 28 من شهر ربيع الآخر عام 1403 هـ في هذا الموضوع ، والمتضمن أنه لا يجوز تغيير رسم الأرقام العربية المستعملة حاليا إلى رسم الأرقام المستعملة في العالم الغربي للأسباب التالية :

    أولا : أنه لم يثبت ما ذكره دعاة التغيير من أن الأرقام المستعملة في الغرب هي الأرقام العربية ، بل إن المعروف غير ذلك ، والواقع يشهد له ، كما أن مضيّ القرون الطويلة على استعمال الأرقام الحالية في مختلف الأحوال والمجالات يجعلها أرقاما عربية ، وقد وردت في اللغة العربية كلمات لم تكن في أصولها عربية وباستعمالها أصبحت من اللغة العربية ، حتى أنه يوجد شيء منها في كلمات القرآن الكريم ( وهي الكلمات التي توصف بأنها كلمات معربة )

    ثانياً : أن الفكرة لها نتائج سيئة ، وآثار ضارة ، فهي خطوة من خطوات التغريب للمجتمع الإسلامي تدريجياً ، يدل لذلك ما ورد في الفقرة الرابعة من التقرير المرفق بالمعالمة ونصها ” صدرت وثيقة من ورزاء الإعلام تفيد بضرورة تعميم الأرقام المستخدمة في أوروبا لأسباب أساسها وجوب التركيز على دواعي الوحد الثقافية والعلمية وحتى السياحية على الصعيد العالمي ” .

    ثالثاً : أنها ” أي هذه الفكرة ” ستكون ممهدة لتغيير الحروف العربية واستعمال الحروف اللاتينية بدل العربية ولو على المدى البعيد .

    رابعاً : أنها ” أيضا ” مظهر من مظاهر التقليد للغرب واستحسان طرائقه .

    خامساً : أن جميع المصاحف والتفاسير ، والمعاجم ، والكتب المؤلفة كلها تستعمل الأرقام الحالية في ترقيمها أو في الإشارة إلى المراجع ، وهي ثروة عظيمة هائلة ، وفي استعمال الأرقام الافرنجية الحالية ( عوضاً عنها ) ما يجعل الأجيال القادمة لا تستفيد من ذلك التراث بسهولة ويسر .

    سادساً : ليس من الضروري متابعة بعض البلاد العربية التي درجت على استعمال رسم الأرقام الأوروبية ، فإن كثيراً من تلك البلاد قد عطلت ما هو أعظم من هذا وأهم وهو تحكيم شريعة الله كلها مصدر العز والسيادة والسعادة في الدنيا والآخرة ، فليس عملها حجة .

    وفي ضوء ما تقدم يقرر مجلس المجمع الفقهي الإسلامي ما يلي :

    أولا : التأكيد على مضمون القرار الصادر عن مجلس هيئة كبار العلماء في المملكة العربية السعودية في هذا الموضوع والمذكور آنفا ، والمتضمن عدم جواز تغيير رسم الأرقام العربية المستعملة حاليا برسم الأرقام الأوروبية المستعملة في العالم الغربي للأسباب المبينة في القرار المذكور .

    ثانيا : عدم جواز قبول الرأي القائل بتعميم رسم الأرقام المستخدمة في أوروبا بالحجة التي استند إليها من قال ذلك ، وذلك أن الأمة لا ينبغي أن تدع ما اصطلحت عليه قرونا طويلة لمصلحة ظاهرة وتتخلى عنه تبعا لغيرها .

    ثالثا : تنبيه ولاة الأمور في البلاد العربية إلى خطورة هذا الأمر ، والحيلولة دون الوقوع في شرك هذه الفكرة الخطيرة العواقب على التراث العربي والإسلامي .

    والله ولي التوفيق وصلى الله علي سيدنا محمد النبي الأمي وعلى آله وصحبه وسلم

    الــمــصــدر : فــتــاوى إســلامــيــة (4 / 528 – 530)

    • Mr Job said,

      ديسمبر 14, 2011 في 9:05 م

      للأسف رد “قـرارات الـمـجـمـع الـفـقـهـي”
      تدل على حجم التخلف في التفكير والإستشهاد بالأدلة في غير مواضعها عند المؤسسات الدينية !

  17. سبتمبر 5, 2008 في 10:57 م

    سبحان الله انقلبت المفاهيم وأصبحت علوم رسم العربية يصححها لنا مدرسو اللغة الإنكليزية !

    أثبتت دراسة تم بحثها في مؤتمر (مجمع اللغة العربية) القاهري أن الأرقام التي تستعمل في أوروبا والمغرب العربي هندية سنسكريتية جوبارية آرية برهمية الأصل وصلت إلى العرب عبر الترجمات العربية لكتب الحساب الهندي والجبر والمقابلة، ولما ترجمت هذه الكتب، من العربية إلى اللاتينية، حسبها الغرب أرقامًا عربية؛ لأنها جاءت إليهم عبر العرب.

    أما الأرقام الشائعة في المشرق العربي فهي في أصلها فينيقية- آرامية – نبطية – تدمرية، وهي لذلك عربية الأصل.

    http://www.arabicacademy.org.eg/admin/PrintingUpload/64/%D8%A3%D8%B1%D9%82%D8%A7%D9%85%D9%86%D8%A7%20%D8%B9%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D8%A9%20%D9%84%D9%85%20%D8%AC%D9%88%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%A9.doc

    http://www.alargam.com/languages/arabic/number49.htm

  18. محمد said,

    يوليو 27, 2012 في 4:30 ص

    هذه الارقام اخترعها صانع زجاج من بلاد المغرب وليس الخوارزمي . ابحث في ذلك

  19. أكتوبر 1, 2012 في 9:16 م

    esque ça est vrais!!!

  20. قاسم الانصاري said,

    فبراير 24, 2015 في 5:05 م

    انتشر في مواقع التواصل الإجتماعي إشاعة ومعلومة غير صحيحة ألا وهي أن الأرقام الأوروبية الغربية المستخدمة في الغرب هي أرقام عربية وأن الأرقام التي يستخدمها العرب هي أرقام هندية وليست عربية وبالتالي يطالبون العرب بالتوقف عن إستخدام هذه الأرقام الهندية والعودة إلى الأرقام العربية التي يستخدمها الغرب ، وهذه إشاعة ومعلومة غير صحيحة ، ولقد وضح هذا الأمر الدكتور محمد عبدالحكيم يونس بخاري ، قسم الفيزياء بجامعة أم القرى بمكة المكرمة

    وهنا البحث العلمي الذي قام به الدكتور محمد عبدالحكيم بخاري
    http://up.top4top.net/downloadf-top4top_d9d4e5e94a1-pdf.html

    .


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: